عن الموقع

التعريف بالموقع:

صومالي تايمز، موقع إخباري رائد ومستقل يهتم بأخبار الصومال بطريقة تعكس الوجه المشرق عن الوطن بصورة تقوم على صحة المحتوى وإيجابيته للمجتمع الصومالي وفق الأخلاقيات المهنية، وتم إطلاقه في 8 نوفمبر 2015م.

أما هوية الموقع فهي نشر الحقيقة والمعلومة الصحيحة عن الصومال والالتزام بالمصداقية والموضوعية.

رؤية الموقع: التركيز على الأخبار الإيجابية وصناعة الأمل في بلد يتعافى من عقدين ونصف من الانهيار.

رسالة الموقع: إيصال المعلومة الصحيحة إلى القارئ الصومالي والعربي والاعتماد على الصدق والأمانة في نقل الخبر.

أهداف الموقع:

1- إبراز الوجه المشرق للقضية الصومالية والتطورات الإيجابية المتلاحقة  في البلد.

2- ربط الصوماليين في الداخل والخارج بأخبار الوطن وما يجري فيه من أحداث سياسية وتنموية واجتماعية.

3- إجراء تحليلات إخبارية وكتابة تقارير مهنية عن الأوضاع السياسية والاقتصادية والأمنية والاجتماعية في البلاد مع الحرص على احترام العادات والتقاليد والثقافة لدى المجتمع الصومالي.

4- التشجيع على إبداعات الكُتَّاب، وصقل مواهبهم المختلفة، والتشجيع على الكتابة والبحث.

5- نافذة إخبارية تقدم المواد الإعلامية إلى غير الصوماليين الناطقين باللغة العربية.

 السياسة التحريرية:

يلتزم موقع “صومالي تايمز” بأخلاقيات المهنية الصومالية التي صدرت  في ديسمبر 2015م، وهي مساندة الحقيقة والقيم الصحفية واحترام القانون، كما يلتزم الموقع بقيم المصداقية والموضوعية، والوطنية.

 ومن سياسات موقع صومالي تايمز الحفاظ على وحدة تراب الوطن الصومالي وتماسكه الاجتماعي والثقافي، والدفاع عن القضايا المصيرية.

وترحب إدارة الموقع بقرائها للمشاركة في كتابة المقالات، والبحوث، والتعليقات والتفاعل مع صفحات الموقع التفاعلية في شبكة الإنترنت والتواصل الاجتماعي.

الآراء الواردة في المقالات المنشورة لا تعبّر عن رأي الموقع، وإنما تعبر عن رأي أصحابها الموضحة أسماؤهم وصورهم في المقال.

للتواصل: somalitimes0@gmail.com

Share This:

4 تعليقات

  1. موقع ماارى مثله في الصومال جزاكم الله خيرا
    وما احسن تشجيعكم لكتاب الصومال عن تعبير افكارهم

  2. السلام عليكم. .جهد رائع و أن دل على شيء إنما يدل على التطور في الصومال.. وخاصة الاستفادة من التكنلوجيا. .وفقكم الله إلى ما يحبه ويرضاه.

  3. أكثر من رائع، تنسيق مستساغ ومنهل منشود، فبمثلكم يشدوا الأمل ليمحو الألم

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *